ثقافة وفنون

المركز الوطني للكتاب : الاحتفال بالذكرى العاشرة لإنشائه

أشاد مدير الكتاب والمطالعة العمومية بوزارة الثقافة جمال فوغالي بالحضور النوعي للمركز الوطني للكتاب الذي انشئ في 2009 بهدف ادارة السياسة الوطنية المتعلقة بالكتاب وتشجيع صناعته وتطويره.وقال فوغالي في الذكرى العاشرة لانشاء المركز إنه يهدف اساسا الى بناء الانسان مبديا فخره بأن يكون للجزائر مثل هذا الصرح.
ويعد المركز- وفق ديباجته على موقع وزارة الثقافة- أحد المؤسسات العمومية التابعة لوزارة الثقافة مكلف بترقية ميدان النشر والكتاب والقراءة، يقع على عاتقه إدارة السياسة الوطنية المتعلّقة بالكتاب وإعداد الدراسات والإحصائيات الخاصة بالكتاب والقراءة » في الجزائر، وذلك بموجب المرسوم الرئاسي رقم 09-202 مؤرخ في 2 جمادى الثانية عام 1430هـ الموافق لـ 27 مايو 2009م المتضمن إنشاء المركز الوطني للكتاب.
وتعود فكرة إنشاء المركز الوطني للكتاب استجابة لحاجة القطاع إلى مؤسسة متخصصة في كل ما يتعلق بالكتاب والنشر، وهي أحد الانشغالات التي طالما عبر عنها المهتمون بالكتاب من مؤلفين وناشرين ومطبعيين ومسيري مكتبات بيع الكتب المتخصصة والعامة
لهذا أصبح المركز الوطني للكتاب الأداة التي تُطبّق السياسة الوطنية للكتاب وتدعمه وتشجّع صناعته وتساهم في تطوير ميدان النشر، خصوصاً من خلال توزيع الكتاب وإيصاله إلى القارئ ودعم القراءة العمومية عبر شبكة المكتبات والاهتمام بانشغالات الناشرين والمتعاملين الأخرين في مراحل الكتاب كما يمثل المرصد المكلف بالدراسات والإحصائيات الخاصة بالكتاب والقراءة، وكل ما يتعلق بصناعة الكتاب والنشر في الجزائر بهدف تطوير هذا القطاع وجعله أكثر احترافية تماشيا مع التطورات التي يعرفها هذا المجال على المستوى الدولي.

Leave a Reply