دولي

ألمانيا : حملة أمنية واسعة ضد مشتبهين بالانتماء لداعش غرب البلاد

شنّت الشرطة الألمانية،اليوم الثلاثاء، حملة واسعة ضد عناصر يشتبه في انتمائهم لتنظيم داعش الإرهابي في مدينة مونشنجلادباخ بولاية شمال الراين ويستفاليا غربي البلاد. ونقلت صحيفة « راينشه بوست » الألمانية عن متحدثة باسم الشرطة قولها: « بدأنا في وقت مبكر من صباح اليوم، حملة مداهمات في منطقة فالدهاوسن بمدينة مونشنجلادباخ، ضد عناصر يشتبه في انضمامهم لتنظيم إرهابي أجنبي ». وتابعت المتحدثة باسم الشرطة، والتي لم تسمها الصحيفة: « المداهمات تستهدف عناصر يشتبه في انتمائهم لتنظيم داعش ». ومضت قائلة: « لم تعتقل الشرطة أي شخص خلال العملية.. صادرنا عددا من الأدلة » دون أن توضح ماهيتها. ووفق المصدر ذاته، فإن الادعاء العام وشرطة مونشنجلادباخ شاركا في المداهمات.فيما ذكرت « راينشه بوست » أن « سكان المنطقة المحيطة بموقع المداهمات، سمعوا صوت انفجار وضوضاء عند السادسة صباحا .لكن المتحدثة باسم الشرطة قالت للصحيفة: « قامت القوات الخاصة بتفجير الباب الأمامي لمبنى سكني يشتبه في وجود العناصر المطلوبة داخله ». وتابعت: « هذا عمل فني شرطي، وليس انفجارا ».ومنذ هجوم برلين في 19 ديسمبر 2016، الذي أوقع 12 قتيلا و48 مصابا، تنشط الاستخبارات والشرطة الألمانية في تتبع العناصر المشتبه في انخراطها في أو دعمها لمنظمات إرهابية، وشن عمليات استباقية لاعتقالهم والحيلولة دون وقوع هجمات جديدة.

Leave a Reply