دولي

كوريا الشمالية : بيونغ يانغ تحذر من « موجة كراهية » ضد ترامب بعد تهديده بضربها

حذرت كوريا الشمالية من « موجة كراهية » ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعد تصريح له حول استخدام القوة ضدها.وأعربت بيونج يانج عن أملها بأن يكون تصريح ترامب، خلال قمة الناتو في لندن، مجرد « زلة لسان »، لا استفزازا متعمدا.
وقالت النائبة الأولى لوزير خارجية كوريا الشمالية تشوي سون هي، في بيان نشرته الوكالة المركزية الكورية الرسمية: « الحديث عن استخدام القوة ضد كوريا الديمقراطية الشعبية خلال قمة الناتو منذ بضعة أيام أثار أصداء شديدة في العالم، وتسبب بالقلق ». وأضاف البيان: « ما يزيد من خيبة مشاعرنا هو أن هذا الأسلوب المجازي تم الإقدام على استخدامه بشكل عشوائي دون أي مجاملة بحق القيادة العليا (في إشارة إلى زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون).وتابعت: « هذا الأمر أثار موجة من الكراهية من قبل شعبنا تجاه الولايات المتحدة والأمريكيين والتي لا تزال مرتفعة ».
وأوضح البيان أن الجيش الشعبي الكوري أصدر موقفه الصارم من هذه المسألة فورا، مشيراً إلى أن وزارة الخارجية لا تستطيع أيضا إخفاء الاستياء من تصريحات ترامب، التي تعد غير مناسبة على الإطلاق.وأردف: « لا سيما أن هذه التصريحات تأتي في هذه اللحظة الأكثر حساسية ». وأعربت تشوي سون هي عن أملها في أن يكون هذا التصريح « زلة لسان وليس استفزازا متعمدا ».
وشددت على أن هذا التصريح سيمثل تهديدا خطيرا إذا تبين أنه جاء إشارة إلى الأيام التي جرى خلالها وراء المحيط شن حرب كلامية خطيرة منذ عامين.وتعهدت المسؤولة الكورية الشمالية برد بلادها على مثل هذه التصريحات حال تكرارها بتصريحات « قاسية للغاية ». يذكر أن ترامب قال -على هامش أعمال قمة الناتو بلندن يومي 3 و4 ديسمبر – إنه لا يزال يؤمن بالزعيم الكوري الشمالي.قبل أن يصف الرئيس الأمريكي العلاقات بينهما بالجيدة، مشيراً إلى أن كيم جونج أون « يحب إطلاق الصواريخ »، وأن الولايات المتحدة ستستخدم القوة ضد كوريا الشمالية حال استدعت الضرورة.

Leave a Reply