رياضة

« حرب في المدفعجية » : أوزيل يصرخ على زميله بعد السقوط في « البريميرليغ »!

خسر أرسنال لأول مرة على ملعبه أمام برايتون 1-2، أمس الخميس، في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، وهي الهزيمة التي فجرت مزيداً من الأزمات في صفوف « المدفعجية » الذي أقال مدربه الإسباني أوناي إيمري، أخيراً؛ بسبب سوء النتائج.وقدم « الغنرز » أداء مخيباً للآمال، وتسبّبت الهزيمة في مواصلة نتائجه غير المعتادة، وتراجعه إلى المركز العاشر في ترتيب « البريميرليغ »، وسيبحث عن فوزه الأول في ثماني مباريات، عندما يحل على وست هام الخامس عشر، الاثنين المقبل.
ولم تمر الهزيمة على يد برايتون مرور الكرام، بل تفجرت أزمة جديدة كان في صدارتها النجم الألماني مسعود أوزيل، الذي التقطته عدسات التصوير التلفزيونية وهو يصرخ على زميله الفرنسي ألكسندر لاكازيت، عقب نهاية المباراة عند توجه اللاعبين إلى النفق المؤدي إلى غرفة الملابس.وبحسب صحيفة « ديلي ميل » البريطانية، فقد شوهد أوزيل يصرخ باستياء وهو في حالة غضب على زميله لاكازيت، وبدا أنّ الأخير تجاهل نداءات أوزيل له. وعنونت الصحيفة خبرها عن الواقعة « حرب في المدفعجية »، مشيرة إلى أنّ الفريق يعيش على وقع أزمات جديدة تهدد مسيرته.ويحتل أرسنال الذي أقال إيمري، الأسبوع الماضي، وتولى تدريبه بشكل مؤقت لاعبه السابق السويدي فريدي ليونبيرغ، المركز العاشر برصيد 19 نقطة متقدما بنقطة واحدة وثلاثة مراكز على برايتون.

Leave a Reply