رياضة

الجولة الثانية من دور المجموعات لرابطة أبطال إفريقيا : الترجي التونسي – شبيبة القبائل

 

الكناري في مهمة صعبة أمام حامل اللقب

يخوض ممثل الكرة الجزائرية في رابطة أبطال إفريقيا شبيبة القبائل مساء الغد مباراته الثانية من دور المجموعات بملعب رادس أمام مستضيفه وحامل اللقب الترجي التونسي، وكله أمل في العودة بنتيجة إيجابية يحافظ بها على حظوظه في التأهل للدور ربع النهائي خاصة وأنه سيتنقل بمعنويات مرتفعة بعد الفوز الثمين الذي حققه خلال الجولة الأولى أمام ضيفه فيتا كلوب الكونغولي، ولو أن المهمة ستكون صعبة بالنظر لقوة المنافس على ميدانه وأمام أنصاره لاسيما عقب الفوز الذي عاد به من المغرب على حساب الرجاء البيضاوي المحلي خلال الجولة الماضية، وبالتالي فمن المنتظر أن تكون المباراة مليئة بالإثارة و الندية، ومن جهته، يدرك المدرب الفرنسي للكناري هوبرت فيلود بأن هذه المباراة تختلف تماما عن مواجهة فيتا كلوب ولكنه يبقى متفائلا بقدرة لاعبيه على خطف نقطة على الأقل، حيث أكد بأن اللقاء سيلعب على الميدان و لا تهمه سمعة الترجي بقدر ما يركز على كيفية حصد النقاط من خارج الديار، وفي ذات السياق، اعترف الرئيس شريف ملال بصعوبة المباراة لكون الخصم يعتبر حامل اللقب وأحد عمالقة القارة السمراء، غير أنه طالب لاعبيه بضرورة الدخول بنية الفوز و ليس بثوب الضحية مشيرا في نفس الوقت إلى أنه وضع كل الإمكانيات تحت تصرف الفريق كتحفيز لتسجيل نتيجة مرضية، وقال في هذا الإطار « نملك كل مقومات النجاح في هذه المهمة، لا أخفي عليكم تفاؤلي بالعودة بنتيجة إيجابية، فقد عاد الفريق بقوة في الآونة الأخيرة و الدليل على ذلك المستوى الذي ظهر به أمام فيتا كلوب، صحيح أن المعطيات تختلف لكن اللاعبون محفزون جيدا من الجانب المعنوي خاصة بعدما أقدمنا على صرف أجرة شهرين، كما أنه ليس لديهم أي تخوف من المنافس رغم كونه حامل اللقب »، ولتحفيز أشباله أكثر، رصد رئيس الكناري علاوة جد مغرية نظير الفوز بالمباراة أو على الأقل العودة بنقطة التعادل.  وفي سياق منفصل، جددت إدارة شبيبة القبائل عقد التمويل مع مجمع « كوسيدار »، حيث سيضخ بموجبه هذا الأخير مبلغ 15 مليار سنتيم في خزينة النادي مما يسمح لإدارة ملال بالتنفس قليلا وبالأخص دخول الميركاتو الشتوي بقوة، إذ ينتظر الأنصار التعاقد مع لاعبين في المستوى لتقديم الإضافة اللازمة للفريق خاصة وان الكناري يستهدف هذا الموسم الذهاب بعيدا في منافسة رابطة أبطال إفريقيا و التنافس أيضا على لقب البطولة المحلية.

تخصيص حافلات لنقل عشاق الكناري إلى تونس  

وعلى صعيد آخر، أعلنت إدارة الشبيبة عن اتفاقها رسميا مع نظيرتها بالترجي التونسي بمنح أنصار الفريقين لتذاكر مجانية خلال مبارتي الذهاب والإياب، حيث جاء على الموقع الرسمي للنادي على الفضاء الأزرق « في إطار العلاقة الرياضية المميزة بين شبيبة القبائل والترجي الرياضي التونسي، سيستفيد عشاق النادي القبائلي من تذاكر مجانية مقدمة لحضور مباراة الفريقين في تونس، و من جهتها، ستحصل جماهير النادي التونسي على نفس المزايا في ملعب تيزي وزو خلال مباراة الإياب لدور المجموعات من المنافسة القارية »، وأضاف البيان  » التذاكر المجانية لمباراة الجمعة سيتم توزيعها من طرف بعثة الشبيبة في تونس، على أن يتم تحديد مكان التوزيع وموعده في الساعات القليلة المقبلة ». وجدير بالذكر بأن بعض لجان الأنصار خصصت حافلات لنقل الجماهير إلى تونس بأسعار في المتناول وهو ما قد يسمح للكثير من عشاق الشبيبة لحضور المباراة في رادس. وبخصوص التحكيم، عين الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ثلاثي تحكيم سنغالي لإدارة مباراة الكناري و الترجي بقيادة  ماجيت نداي كحكم رئيسي بمساعدة مواطناه الحاج سامبا وبنجورا توها.

الترجي يستعيد القائد خليل شمام

وبدوره، شرع الترجي التونسي في التحضير لمباراة الشبيبة في أجواء حماسية جدا ومعنويات تلامس السماء بعد النتيجة الباهرة المسجلة في لقاء الجولة الأولى أمام الرجاء البيضاوي المغربي بملعب هذا الأخير، وقد شهدت التدريبات الأخيرة عودة قائد الفريق خليل شمام الذي ينتظر أن يستعيد مكانه في التشكيلة الأساسية وذلك بعد غيابه خلال الجولة الأولى، وحسب الإعلان الذي أصدرته إدارة الفريق التونسي، فإن عملية بيع التذاكر انطلقت أمس، وقد تراوح السعر بين عشرة و 35 دينارا للتذكرة وهذا حسب نوعية المدرجات.

العربي. خ

Leave a Reply