رياضة

مولودية الجزائر : الشناوة يطالبون بتعيين صايفي على رأس العارضة الفنية

طالب أنصار فريق مولودية الجزائر الإدارة بضرورة وضع حد لخدمات المدرب الفرنسي بيرنارد كازوني و استخلافه باللاعب السابق رفيق صايفي مؤكدين بأن الاستمرار على الوضع الحالي سيرهن حظوظ العميد في تجسيد أهدافه هذا الموسم، حيث أشار إلى أن الطريقة التي ينتهجها المدرب الفرنسي تبقى مبهمة تماما عجز من خلالها عن تحقيق النتائج المرجوة كما أنه لم يستقر، حسبهم، على التشكيلة الأساسية المثالية رغم مرور 12 جولة كاملة، وجاءت أغلب تعليقات الشناوة ساخطة على المدرب كازوني عقب التعثر الجديد الذي سجله أول أمس في الداربي العاصمي المثير أمام شباب بلوزداد و الذي فوت به فرصة اعتلاء الريادة، و بالتالي فقد تركزت مطالبهم على ضرورة إقالته من طرف الإدارة و الاستنجاد برفيق صايفي أو سي الطاهر شريف الوزاني لإنقاذ الفريق قبل فوات الأوان، فعلى حد قولهم يثبت كازوني فشله من جولة لأخرى سواء داخل أو خارج الديار وأثبت عجزه أيضا أمام الأندية الكبيرة و الصغيرة وفضلا عن ذلك قام بتهميش الكثير من اللاعبين القادرين على تقديم الإضافة اللازمة، و لكن رغم كل ذلك، فإن التبريرات التي يمكن أن يتخفى ورائها التقني الفرنسي عند مواجهته للإدارة هي غياب اللاعبين ذهنيا عن المباريات بسبب التأخر المسجل في تسوية مستحقاتهم المالية العالقة، والدليل على ذلك الفوضى التي حدثت بعد مباراة السياربي، حيث وجد رفقاء بن دبكة صعوبة كبيرة في مغادرة أرضية الميدان بعد ثوران الشناوة على خيارات المدرب غير المفهومة واختلط الأمر باحتجاجات اللاعبين على أموالهم، وهو ما جعل الإدارة تستدعي كازوني لاجتماع طارئ ليوم أمس من أجل تشخيص أزمة النتائج التي يمر بها الفريق في البطولة وفي نفس الوقت الاستماع إلى تبريراته والوقوف على الأسباب الحقيقية التي كانت وراء ظهور الفريق بهذا المستوى الهزيل قبل البث في مستقبله على رأس الجهاز الفني، وقالت مصادر مقربة من إدارة صخري، بأن أغلب الظن هو ترسيم الطلاق بين الطرفين خاصة في ظل ثورة الأنصار على المدرب بالغضافة لتدهور العلاقة بينه وبين المسؤولين عقب تصريحاته قبل مباراة أهلي البرج، حيث انتقد بشدة الإدارة بسبب غياب الإمكانيات والحوافز التي تجعل فريقه قادرا على لعب الأدوار الأولى هذا الموسم، وقد تضاعف الضغط على كاهله أكثر عقب التعادل المخيب أمام السياربي في وقت كان الجميع ينتظر انتفاضة حقيقية للقفز إلى الريادة لاسيما بعد سلسلة طويلة من التعثرات بداية بالخسارة الثقيلة داخل الديار أمام شبيبة القبائل ثم أمام جمعية الشلف قبل أن يتعادل مع بلوزداد. هذا ورغم التعثر أمام الشباب، لا يزال العميد يحتل المركز الثاني في الترتيب العام للرابطة المحترفة الأولى برصيد 24 نقطة أي بفارق خطوة واحدة عن المتصدر شباب بلوزداد ولكن بفارق خمس نقاط كاملة عن الثالث مولودية وهران المتعثر هو الآخر على ميدانه أمام اتحاد بسكرة.

العربي. خ

Leave a Reply