رياضة

رابطة ابطال اوروبا : العنصرية تشعل حرب تصريحات بين لوكاكو ونادٍ تشيكي

فاحت رائحة العنصرية من ملاعب أوروبا الشرقية مجدداً، بعد أن تعرّض هدّاف إنتر ميلان، روميلو لوكاكو لهتافات مسيئة خلال المباراة التي تألق فيها رفقة فريقه ضد النادي المضيف، سلافيا براغا، في إطار الجولة الخامسة من رابطة أبطال أوروبا.
وتألق لوكاكو بشكل رائع خلال المباراة التي انتهت لصالح « النيراتزوري » بثلاثية لهدف، بعدما نجح في تسجيل هدف ومنح تمريرتين حاسمتين لزميله الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز، لينال إعجاب جماهير النادي الإيطالي، لكنه لم يكن كذلك بالنسبة لجماهير الفريق التشيكي التي تصرفت بشكل سيئ.وأكد لوكاكو، في تصريحات قوية، أن المتسببين في هذه الحادثة هم أشخاص متخلفون، حيث تكرر الأمر معه مرتين خلال المباراة، فقال: « على الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن يقدم حلولاً ناجعة، لقد تعرضت لهتافات عنصرية مرتين. نحن اليوم في 2019، فهل من المعقول أن يحدث هذا؟ ».وتابع: « كرة القدم تطورت كثيرا الآن، ويوجد فرق تمتلك لاعبين من جنسيات مختلفة، هؤلاء العنصريون هم مثال سيئ للأطفال، على اليويفا أن تتخذ قرارات رادعة لمحاربة هذه الظاهرة، والمؤسف هو أن كل الملعب أساء إليّ عندما سجّل لوتارو، وهو ما صدم متابعي المباراة بكل تأكيد ».
على النقيض، سارعت إدارة نادي سلافيا براغا إلى تكذيب النجم الدولي البلجيكي، عبر بيان رسمي تناقلته مختلف وسائل الإعلام، وطالبت لاعب إنتر ميلان بالاعتذار عن تصريحاته، والتراجع عما قاله ببيان رسمي أيضاً.وجاء في نص بيان النادي التشيكي: « نكذّب ما قيل حول هتافات عنصرية من جانب جماهيرنا، لقد تابعنا اللقاء مرة ثانية ولم نجد أي عبارة مسيئة طيلة اللقاء، ولقد اعتذرنا عن سوء تصرّف بعض المناصرين، وعلى لوكاكو بدوره أن يعتذر منا ».

Leave a Reply