دولي

الفلبين : إنقاذ رهينتين من يد خاطفيهما

تمكنت القوات الفلبينية، اليوم الإثنين، من إنقاذ رجل بريطاني مختطف وزوجته، بعد اشتباكات مع خاطفيهما الإرهابيين في جنوب البلاد، وفقًا لمسؤولين. ولم يصب الرهينتان « الان أرثر هيرونز، وزوجته الفلبينية ويلما باجليناوان هيرونز » في الاشتباكات التي وقعت في بلدة بارانج في مقاطعة سولو على بعد ألف كيلومتر جنوب مانيلا.. وأجبر القتال الخاطفين على التخلي عن الزوجين أثناء فرارهم. وقال اللفتنانت جنرال سيريليتو سوبيجانا القائد العسكري في الإقليم: « كانت هناك معركة نارية متواصلة حتى ترك مسلحون من « جماعة أبو سياف » الزوجين »، مضيفا: « لم يعد بمقدورهم الاحتفاظ بالرهائن؛ لذا قاموا بالابتعاد إلى اتجاهات مختلفة ». وقال سوبيجانا إنه لم ترد تقارير عن وقوع خسائر في صفوف الجيش أو من جانب جماعة أبو سياف. وكان قد تم خطف الزوجين في 4 أكتوبر الماضي من منتجع يمتلكانه في بلدة توكوران في إقليم زامبوانجا ديل سور القريبة. وفر المسلحون في زورقين آليين ونقلوا الرهينتين إلى سولو، معقل جماعة أبو سياف.

يشار إلى أن جماعة أبو سياف قامت بخطف العشرات من الأجانب مقابل المطالبة بالحصول على فدية، كما قتلت بعضا منهم، ومن بينهم مواطن ألماني عام 2017.

Leave a Reply