رياضة

مولودية الجزائر : الضغط يزداد على كازوني والفوز على « السياربي » أكثر من ضروري

استمر العقم الهجومي لدى فريق مولودية الجزائر في المباراة الرابعة على التوالي، حيث أظهر الخط الأمامي ضعفا كبيرا وفشلا ذريعا في تحويل الفرص على أهداف وهو ما يفرض على المدرب الفرنسي بيرنارد كازوني إعادة النظر في المنظومة الهجومية لاستعادة نغمة الانتصارات و تنشيط الآلة المعطلة، إذ أن حصيلة هدفين فقط في أربع مباريات هزيلة جدا بالنسبة لفريق يبحث عن التتويج باللقب، وهو يدرك جيدا بأن تحقيق هذا الهدف يمر حتما عبر الفوز بكل المباريات داخل الديار مع البحث عن نقاط إضافية من مختلف التنقلات، وجاءت الهزيمة الجديدة التي تكبدها العميد أول أمس أمام جمعية الشلف لتضاعف الضغط على كاهل كازوني، الذي يتواجد على فوهة بركان قبل ذلك، وتضعه أمام الأمر الواقع ليصبح الفوز بالمباراة المقبلة أمام الجار والمنافس المباراة على الصدارة شباب بلوزداد أمرا لا مفر منه إذا أراد الحفاظ على هدوء العلاقة بينه وبين الأنصار، ولإبعاد المسؤولية عنه، وجه كازوني اتهاماته للحكم الذي أدار المباراة وقال بأنه هو المتسبب الأول في الخسارة الأولى له هذا الموسم  » ما قام به الحكم مهزلة وكارثة حقيقية لا ولن تخدم كرة القدم الجزائرية، فالمباراة عرفت الكثير من الحالات التحكيمية المثيرة للجدل مثل طرد اللاعب بورديم واحتساب ضربة جزاء لصالح الفريق المحلي، وبالتالي فأنا أقول بأننا لعبنا ضد الخصم والحكم، هذا الأخير فعل كل شيء ليهدي النقاط الثلاث لجمعية الشلف، ورغم ذلك لا يجب أن نخجل بهذه الهزيمة، وأعتقد أن تلك التصرفات ستزيدنا إصرارا على تحقيق أهدافنا، الآن علينا نسيان هذه المباراة ونبدأ التحضير لمباراة شباب بلوزداد ».

Leave a Reply