دولي

بوليفيا : الجيش يعترف بآنيز رئيسة للبلاد

اعترف ممثلو القيادة العليا للقوات المسلحة في بوليفيا بالنائبة الثانية لرئيس مجلس الشيوخ، جانين آنيز، كرئيسة مؤقتة للدولة وأعربوا عن دعمهم لها. وجاء في بيان قائد القوات المسلحة البوليفية، وليامز كاليمان، اليوم الأربعاء: « مع أخذ جميع الظروف الحالية في الاعتبار، ووفقًا للمعايير التشريعية، فنحن تحت تصرفك ». وأعلنت آنيز، في وقت سابق، أنها ستتولى مهام الرئيس، ووعدت بإجراء انتخابات رئاسية جديدة في أقرب وقت ممكن كما أدان الرئيس السابق إيفو موراليس، الذي سافر إلى المكسيك، حيث مُنح اللجوء السياسي، قرار أغنيس، مشيرًا إلى أنه اتخذ « محاطًا بالمتعاونين وبدعم من القوات المسلحة والشرطة التي تقمع الشعب ».
وعلى خلفية ضغوط من المعارضة ودعوات من الجيش بالاستقالة، أعلن الرئيس البوليفي، إيفو موراليس، في الـ 10 من نوفمبر استقالته. وتأتي الاستقالة استجابة لموجة احتجاجات اجتاحت الشارع البوليفي الذي عارض نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة، التي منحت موراليس ولاية رابعة.كما أعلن رئيس مجلس الشيوخ والنائب الأول لرئيس مجلس الشيوخ الاستقالة أيضا، إضافة إلى وزير الدفاع البوليفي، خافيير سافاليتا، الذي أكد أن هذا يأتي حفاظاً على وضع المؤسسة العسكرية في خدمة الشعب.
وأعلن مكتب المدعي العام في بوليفيا، امس الأربعاء، أن حصيلة القتلى خلال الـ24 ساعة الماضية في البلاد، ارتفعت إلى 7 أشخاص. وفقاً لوسائل إعلام محلية. هذا وأفادت التقارير بأن عدد المصابين وصل إلى أكثر من 60 شخصا منهم 12 شخصا يتلقون العلاج في المراكز الطبية المحلية، بالإضافة إلى اعتقال الشرطة 169 متظاهرا. وأعلن الرئيس البوليفي، إيفو موراليس، في الـ 10 من نوفمبر استقالته.وتأتي الاستقالة استجابة لموجة احتجاجات اجتاحت الشارع البوليفي الذي عارض نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة، التي منحت موراليس ولاية رابعة. وكانت السياسية البوليفية المعارضة، جانين آنيز، أعلنت اليوم الأربعاء، أنها ستتولى الرئاسة، وذلك بعد استقالة الرئيس إيفو موراليس ونائبه ألفارو غارسيا، مؤكدا أنها ستعقد انتخابات رئاسية بعد تشكيل لجنة انتخابات مركزية جديدة في البلاد.

Leave a Reply