دولي

كوريا الجنوبية : سيؤول ترجح عقد محادثات بين واشنطن وبيونج يانج قبل نهاية العام

ذكرت وكالة الاستخبارات الكورية الجنوبية، اليوم الإثنين، أنه من المحتمل أن تجري كوريا الشمالية والولايات المتحدة محادثات نووية، قبل نهاية العام الجاري. وقالت لي إيون جاي، من حزب المعارضة الرئيسي « كوريا الحرة »، في مؤتمر صحفي إن جهاز الاستخبارات الوطني يتوقع « أن تعقد كوريا الشمالية والولايات المتحدة محادثات على مستوى مجموعات العمل، في موعد لا يتجاوز مطلع ديسمبر « . وأضافت: « بعد أن حدد الجانبان موقف بعضهما البعض أثناء محادثاتهما التي جرت في ستوكهولم في أكتوبر الماضي، يبدو أن الوقت قد حان لبدء مشاورات كاملة ».والجمعة، أعرب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو عن أسفه لتقدم « بطيء » في المفاوضات مع كوريا الشمالية حول نزع سلاحها النووي، غداة إطلاق بيونج يانج صاروخين إضافيين. وعقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون قمة في سنغافورة العام الماضي وقع خلالها كيم على تعهد غير واضح للعمل نحو « نزع السلاح النووي لشبه الجزيرة الكورية ».والمفاوضات بين البلدين لم تحرز أي تقدم منذ فشل القمة الثانية بين ترامب وكيم في هانوي فبراير الماضي، وذلك رغم لقاء ثالث بينهما في جوان واجتماع بين المفاوضين عقد بداية أكتوبر في السويد.كما نقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية الرسمية عن جهاز الاستخبارات في جلسة مراجعة برلمانية مغلقة، إنه يراقب عن كثب إمكانية قيام الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون بزيارة إلى الصين خلال العام الجاري، بحسب ما ذكره نواب برلمان من لجنة الاستخبارات.

Leave a Reply