رياضة

مولودية الجزائر : صخري يعتزم تخفيض أجور اللاعبين لتفادي الإفلاس

أطلق المدير العام لمولودية الجزائر فؤاد صخري تصريحات اعتبرها الكثيرون بمثابة استفزاز مباشر للاعبين، حيث أكد بأن هؤلاء يتلقون أموالا ضخمة جدا حتى تسببوا في استنزاف خزينة النادي التي أصبحت باللون الأحمر، على حد قوله، موضحا بأنه سينتهج سياسة جديدة مع العناصر التي انتهت عقودهم أي بمعنى آخر إجبارهم على قبول تخفيض رواتبهم إلى الحد الأدنى أو الرحيل وهذا لتفادي الإفلاس كما حدث مع الكثير من الأندية خاصة في ظل سياسة التقشف التي تنتهجها الشركة المالكة لأغلبية أسهم العميد  » سوناطراك »، وقال في هذا الصدد  » هناك أموال ضخمة يتلقاها اللاعبون، لا يمكن فعل شيء الآن حتى نهاية العقود، عندها يمكن تطبيق سياسة جديدة تماشيا مع الأموال المتوفرة، فلا يمكن الاستمرار في تصريف نفس الأجور و الخزينة في أزمة وأصبح من الضروري انتهاج سياسة جديدة، فعندما وصلت في نهاية شهر أوت الماضي وجدت ميزانية الموسم قد انتهت، ووجدت نفسي مضطرا لإقناع مسؤولي سوناطراك و عدة جهات أخرى بتقديم الدعم المالي للفريق للتمكن من الاستمرار وتمكنا من جمع مبلغ معتبر سمح لنا بتسوية بعض المستحقات سواء المتعلقة بالأجور، الأجزاء الخاصة بمنح الإمضاء أو مختلف العلاوات، ولكن حسب المعطيات المتوفرة حاليا، فإنه من الممكن جدا الشروع في تطبيق القوانين الجديدة بعنوان ميزانية 2020 بداية من شهر جانفي المقبل »، وفي ذات السياق، يرى أنصار المولودية بأن مثل هذه التصريحات سيكون لها تأثير سلبي على اللاعبين، فالكثير منهم سيختار الرحيل من دون شك على تخفيض أجرته الشهرية وهو ما سيتسبب في نزوح جماعي نحو بقية الأندية، ومن أجل تحصيل بعض الأموال التي ستمكن إدارة صخري من القيام بالانتدابات الشتوية المسطرة من طرف المدرب الفرنسي بيرنارد كازوني، فمن المنتظر أن يتم إقناع وسط الميدان سفيان بن دبكة بتمديد عقده ومنها بيعه لناد سعودي بصدد ربط اتصالات جد متقدمة معه وبالتالي تحقيق إيرادات مالية هامة.

يستهدف التتويج بالبطولة العربية لتحقيق إيرادات مالية هامة

ولودية لقب الكأس العربية كهدف أساسي هذا الموسم وهذا بالنظر للمبلغ المالي المعتبر الذي رصده الاتحاد العربي لكرة القدم للمتوج بالدورة الحالية و الذي يصل لستة ملايين دولار، فالتتويج بلقب كأس محمد السادس للأندية العربية الأبطال والحصول على المكافأة المرصودة من شأنه أن يتيح لإدارة صخري حل الكثير من المشاكل و تسوية الديون و المستحقات المختلفة، وقال المدير العام للعميد في هذا الصدد  » نحن نسعى للتتويج بلقب البطولة العربية ونيل الجائزة المالية »، و بخصوص المواجهة التي تنتظره هذا الجمعة أمام نادي القوة الجوية العراقي بمدينة أربيل في إطار ذهاب الدور 16 لذات المنافسة، استطرد قائلا  » نتمنى أن تجرى المباراة أمام القوة الجوية في روح رياضية عالية، وأن تكون مناسبة لتعزيز علاقات الأخوة بين الشعبين الجزائري والعراقي، هدفنا في هذه البطولة واضح، نتطلع إلى إحراز اللقب »، و لغرض تحقيق هذا الدف يرى صخري بأنه من الضروري القيام ببعض الانتدابات خلال الميركاتو الشتوي المقبل من خلال تعزيز صفوف الفريق بلاعبين أو ثلاثة حسب الاحتياجات التي يريدها كازوني  » نسعى للتعاقد مع مهاجم صريح ومهاجم آخر يلعب خلفه كما سنستغني عن اللاعبين الذين فشلوا في فرض أنفسهم في التشكيلة و سنشكل لجنة الانتدابات الأسبوع المقبل وستكون مهمتها الرئيسية هي تحديد هوية اللاعبين الذين سيتم التعاقد معهم وفي نفس الوقت تحديد قائمة المسرحين خلال هذه الفترة »، وفي سياق ذي صلة، يواجه كازوني غضب بعض اللاعبين الذين لم يعتمد عليهم في المباريات الأخيرة على غرار فريوي و لعمارة و بعض زملائهم الآخرين، وهو ما دفعه لعقد اجتماع معهم خلال أيام للحديث حول وضعيتهم و حثهم على مضاعفة المجهودات و تقبل المنافسة واحترام قراراته الفنية التي يبقى المسؤول الأول عليها وكل هذا طبعا لتفادي ردود أفعال عنيفة من شأنها أن تضر بمصلحة النادي.

هذا وتطير اليوم بعثة المولودية إلى العاصمة القطرية الدوحة ومنها إلى مدينة أربيل العراقية التي تصلها يوم غد ليشرع بعدها الطاقم الفني في استكمال البرنامج التحضيري لمواجهة الجمعة، حيث يريد تسجيل نتيجة إيجابية تسهل له المهمة في لقاء العودة بالجزائر.

Leave a Reply