الحدث

وزير الداخلية يؤكد : أمن المواطن ضمن « أولويات الدولة »

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية, صلاح الدين دحمون, خلال زيارة تفقدية بالجزائر العاصمة, ان ضمان أمن المواطن وسلامة ممتلكاته من « أولويات الدولة ».وقال السيد دحمون خلال اشرافه على تدشين مركز للأمن الحضري ببلدية بئر توتة أن « ضمان أمن المواطن وسلامته وممتلكاته عبر كافة التراب الوطني يعد من أولويات الدولة », مشيرا الى ان نسبة التغطية الأمنية للأمن الوطني سترتفع في غضون السنتين القادمتين من 85 الى 100 بالمائة, وهذا من خلال فتح مقرات جديدة للأمن الحضري في عديد من ولايات البلاد, موضحا في هذا السياق انه يتم التركيز في الوقت الحالي على الأحياء والمجمعات السكنية الجديدة. وأشاد بالمناسبة بجهود الجيش الوطني الشعبي وكافة أسلاك الأمن في سبيل ضمان أمن المواطن والبلاد. وخلال اشرافه على تدشين ثانوية ومتوسطة ومجمعين مدرسيين ببلدية الرغاية, أفاد الوزير ان الكتاب الالكتروني سيتم اطلاقه « قريبا » للتخفيف من ثقل المحافظ المدرسية. وكشف بالمناسبة ان وزارة الداخلية والجماعات المحلية قامت بإعادة تهيئة 19 ألف مؤسسة تعليمية, الأمر الذي من شأنه التخفيف من ظاهرة الاكتظاظ خلال السنة الدراسية القادمة. وعرفت الفترة المسائية من هذه الزيارة وضع حجر الأساس لإنجاز مشروع محطة لتصفية المياه المستعملة ومشروع آخر لتحويل مسار قناة غاز عالية الضغط ببلدية هراوة, بالإضافة الى تدشين مدرسة قرآنية بنفس البلدية وتسليم اعانات مالية لفائدة 10 مساجد بالعاصمة. وببلدية براقي, أشرف الوزير على وضع حجر الأساس لمشاريع من بينها مستشفى بسعة 120 سرير ومسبح شبه أولمبي. وتم أيضا تدشين مقر المقاطعة الإدارية الجديدة لسيدي عبد الله وثانوية ومتوسطة بنفس المنطقة.

2 Comments

  1. شكرا على الموضوع

  2. شكرا على المعلومة

Leave a Reply