ثقافة وفنون

أيام عنابة للفيلم القصير : عرض سينمائي قصير بعنوان « غرق » في افتتاح الطبعة الـ13

افتتحت بعنابة فعاليات الطبعة ال 13 لتظاهرة أيام عنابة للفيلم القصير بعرض سينمائي قصير مثير بعنوان « غرق » للمخرج هشام خليفي من نفس الولاية.ففي طابع إبداعي اعتمد فيه المخرج في هذا الفيلم الذي يدخل المنافسة في صنف « أفلام عنابة القصيرة » بنسبة كبيرة على الكوريغرافيا ليقدم للجمهور وهواة الشاشة الكبيرة عملا فنيا يحكي معاناة داخلية لشاب يتصارع مع ذاته أمام تناقضات واقعه اليومي والرغبة في حياة أفضل. ويسلط هذا الفيلم القصير الذي استغرق عرضه خمس دقائق’ الضوء على ظاهرة الهجرة إلى الخارج من زاوية تعكس الصراع الداخلي الذي يعانيه بعض الشباب بين التشبث بالبقاء و العيش بين دويهم و الرغبة في الحياة المثلى.وشهد اليوم الأول من فعاليات « أيام عنابة للفيلم القصير »، عرض و تكريم الفيلمين القصيرين « حجر الباز » و « المطرق »، الأول تاريخي يعود في أربع دقائق من العرض لعهد الاستعمار و المعاناة، والثاني وثائقي يتناول هو الآخر لمدة أربع دقائق من العرض شكلا من أشكال الألعاب التقليدية الجزائرية المعروفة ب « المطرق ».وإلى جانب عرض شريط يتضمن لقطات من الطبعات السابقة لتظاهرة « أيام عنابة للفيلم القصير »، تم تكريم الفنان المسرحي حميد قوري و المخرج حميد بن عطية نظير إسهاماتهما في تنشيط و إثراء الرصيد الفني الجزائري.
وستتواصل فعاليات هذه التظاهرة التي شهدت في يومها الأول حضورا لافتا لهواة الفن السابع و مبدعين شباب في مجال السينما قدموا من عدة ولايات من الوطن، بعرض الأفلام المدرجة لمسابقات الفوز بجوائز هذه الطبعة بالإضافة إلى تنشيط ورشتين تكوينيتين في تقنيات السينما وفن التمثيل وذلك بدار الثقافة والفنون بمدينة عنابة.

ولمدة ثلاثة أيام من العروض السينمائية القصيرة، سيتابع الجمهور وهواة الشاشة الكبيرة ما مجموعه 26 فيلما قصيرا للتنافس على جوائز « الفيلم الروائي القصير » و « الفيلم الوثائقي القصير » و « جائزة فيلم الهواة ».وتنظم هذه التظاهرة من طرف دار الثقافة والفنون محمد بوضياف وتدور فعالياتها بذات المؤسسة التي تقع بمدينة عنابة.

1 Comment

  1. للتميز عنوان.مشكورين على المواضيع القيمة

Leave a Reply