دولي

لبنان : انتشار أمني « استثنائي » قرب قصر بعبدا

شهدت المنطقة المحيطة بالقصر الجمهوري في بعبدا ببيروت إجراءات أمنية استثنائية، امس الجمعة، مع انتشار العشرات من جنود الجيش اللبناني تحسبا لاندلاع احتجاجات جديدة في اليوم التاسع من الحراك الشعبي، حسبما أفاد مراسل شبكة « سكاي نيوز عربية ». وكانت مصادر محلية كشفت عن مطالب للجيش والأمن في لبنان بفتح الطرق، من أجل تأمين وصول المواد الغذائية الضرورية إلى الأسواق، في ظل الاحتجاجات والاعتصامات المتواصلة.وبحسب المصادر، فإن دعوة فتح الطرق صدرت عن نقابة عمال ومستخدمي التعاونيات والاستهلاكيات في العاصمة بيروت وجبل لبنان. ويتخوف كثيرون في لبنان مما يصفونه بـ »الشارع المضاد »، الذي قد يوسع من تحركاته سعيا لإفشال وفض الاعتصامات والاحتجاجات التي اندلعت قبل أيام للتصدي للفساد وتحسين ظروف المعيشة.ويؤكد المتظاهرون، أنهم مستمرون من دون أي انفطاع، ورفضوا أي دعوة للحوار أو الاجتماع برئيس الجمهورية ميشال عون. وأقفل محتجون طريق خلدة جنوب بيروت، وطريق عاليه في جبل لبنان، كما أغلقت شوارع في مدينة صيدا أيضا.وبقيت الطريق إلى ساحة النور في طرابلس شمال لبنان مقطوعة، إضافة إلى طريق جل الديب والزوق وعرمون.ويسود الشلل أرجاء البلاد، وسط إصرار المحتجين على مواصلة تحركاتهم إلى حين تحقيق المطالب برحيل الحكومة، وتشكيل حكومة إنقاذ وانتخابات نيابية مبكرة ومحاسبة الفاسدين.

1 Comment

  1. شكرا على الموضوع

Leave a Reply